جيكس مقالات

فوضى فصل الخريف

فوضى فصل الخريف
فوضى فصل الخريف

فوضى فصل الخريف

لأنه فصل الانتقال من اللهيب إلى الزمهرير..

من ضياء آب إلى عتمة كانون..

حقاً عليه أن يحمل في طياته عنوان ( التردد) 

ليس كونياً فحسب، حتى مزاجات البشر تصاب بالصداع! 

شحوب السماء،رمادية الغيوم،انحسار الشمس،فقدان الحمائم لهديلها..

حتى أعتى أوراق الشجر ستعلن سقوطها، ستهزم أمام الرياح الهوجاء..

ليناديها أديم الأرض، تعالي إلى حضني يا صغيرتي..

تنكسر، تستمر في رحلتها من السماء إلى الأرض،  تودع جيرانها الطيور، تتأرجح بين نفحات الهواء المارة..

هذه الثواني القليلة هي الأصعب..

تحتضر و ترثي نفسها،  لا شيء يعيدها إلى ما كانت عليه..

عرفت مصيرها فاستسلمت..

حتى إذا وصلت كان التراب قبرها، فنامت طويلاً على تفرشات الجذور، فلا شيء يؤنس الطفل الحزين غير لمسة أمه

 كل عام وانتم بخير

التعليقات

التعليقات

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock