جيكس مرأة

مفاتيح صباحيه للسعادة اليومية

مفاتيح صباحيه للسعادة اليومية

تزدحم المشاغل على المرأة، لا سيما المرأة العاملة وتشعر بالحيرة بين المهام الكثيرة المطلوبة منها، ولا شك بأن نجاحها يرتبط بترتيب أولوياتها فيما يلي مجموعة من المفاتيح أو النصائح الذهبية التي تجعل يوم المرأة أكثر بركة ونجاحا:

(1)     ضعي المنبة للاستيقاظ لصلاة الفجر، وإذا كنتِ لا تستطيعين الاستيقاظ على المنبه فتعاوني في ذلك مع أحد من أهلك ولا تتساهلي في تضييع هذه الصلاة المباركة فتأثمين، قومي توضئي واحرصي على أداء صلاة الفجر صباح كل يوم، واشعري بأهمية هذه الفريضة واغتنمي فوائدها لأن صلاة الفجر تعادل قيام الليل وتعتبر نورا لصاحبها يوم القيامه وهي أمان وحفظ من الله لمن أداها؛ قال صلى الله عليه وسلم : “من صلى صلاة الصبح فهو في ذمة الله”. وحتى تدركي أهمية صلاة الفجر فتدبري ما روي في فضل سنتها فكيف بالفريضة قالت عائشة – رضي الله عنها – ان النبي صلى الله عليه وسلم قال: “ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها”..

 

 

(2)     عندما تفتحي عيناك لا تنسى النية بأن تكون كل اعمال يومكِ خالصه لله تعالى واعلمي أن الانسان مقصر بحق الله مهما فعل، فمهما عمل الإنسان من الطاعات لله، فهو مقصر لم يوف  الله حقه، وهذا الشعور يدفعه للإخلاص لله -عز وجل-، ومراجعة نفسهه مرارا  والسعي أكثر إلى العمل في سبيل الله .

(3)     اطلبي من الله المدد والعون والتوفيق لنفسكِ، ولا تنسي الدعاء لوالديك وزوجك وأولادك ولسائر المسلمين، واعلمي أن الإنسان لو تُرك لنفسه لتاه لكن توكله واعتماده على الله هو سبب توفيقه.

(4)     احرصي على قراءة أدعية الصباح والمساء واجعلي لنفسك أذكارا لأنها تحمي الذاكر وتحصنه من ظلم نفسه والناس والشيطان وعليكِ المداومة على الإستغفار ودعاء (لاحول ولا قوة إلا بالله).

(5)    اقرأي القرآن في كل يوم ولو صفحة فإنّ قراءة القرآن تزرع في قلب الإنسان المؤمن الطمأنينة والسكينة، وقراءة القرآن تزيد المسلم ثباتاً على دينه. واعلمي أن البيت الذي يُقرأ فيه القرآن يكثر خيره ويقل شره.

(6)    احرصي على التبكير في استغلال وقتك وإنجاز ما عليكِ من أعمال، عملا بقول النبي صلى الله عليه وسلم: “بورك لأمتي في بكورها”، وتذكري حديث السيدة فاطمة الزهراء – رضي الله عنها – قالت : “مرّ بي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأنا مضطجعة متصبحة ، فحركني برجله، وقال: ” يا بنيّة قومي، فاشهدي رزق ربك عز وجل، ولا تكوني من الغافلين، فإن الله عز وجل يقسّم أرزاق الناس ما بين طلوع الفجر إلى طلوع الشمس”. إن كثيرا من النساء يبدأن أعمال المنزل قبيل الظهر ثم تشكي احداهن من عدم الإنجاز وكثرة المشاغل وهذا سببه واضح في تضييع الوقت المبارك الذي هو بعد الفجر.

 

 

(7)     ابتكري طرقا جديده في عمل الخير وكوني خلاقه للخير واجعلي نيتك حاضره بغية رضا الله؛ مثلا أثناء استخدامكِ للجوال قومي بإرسال رسائل تذكّر بالله عز وجل، وفيها نصح لمن تعرفين.

(8)     استحضري في نفسك أنك ستكونين سعيدة  في هذا اليوم لأنكِ قريبة من الله عز وجل.

(9)    رتبي ذهنيا اولوياتكِ وابدأي بالاهم ثم المهم واستحضري في نفسك انك سعيدة في اداء واجباتك لأن العمل عباده وبهذه النية فإنك تتقربين لله عز وجل.


أحبتي الكرام لا تخرج حتي تترك بصمتك بمشاركة او تعليق لتدعمنا ونسعي قدمنا في تقديم كل جديد

التعليقات

التعليقات

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock